ناصر المنقور أشواك السياسة وغربة السفارة